العالم الاسلامي

تعريف البدعة شرعًا ولغة وأنواعها

تعريف البدعة شرعًا ولغة وأنواعها، فالبدعة هي من أهم المواضيع التي تخص المسلم، والتي يجهل بعض الناس تعريفها وأحكامها، ورغم اتصالها الوثيق بالأمور التي لم يصدر لها حكم شرعي، إلا أن الناس صاروا يطلقون وصف البدعة على أمور دنيوية عادية، مما ساهم في أن تكون البدع الحقيقية شيء عادي في حياتهم، فما هو التعريف الصحيح للبدعة، وما الأحكام التي تخصها ويجب على المسلم معرفتها.

تعريف البدعة عند العلماء


هناك أمور مستحدثة تطلبت الاجتهاد من العلماء والفقهاء، لكي تتماشى مع الاختلافات الناتجة عن تغيير الزمان والمكان، ومن هنا يأتي تعريف البدعة عند العلماء وهو:

  • عرف بعض العلماء البدعة بأنها كل أمر مستحدث في الدين ولكن دون دليل في القرآن أو السنة.
  • البدعة عند بعض العلماء هي ما لم يشرعه الله أو رسوله صلى الله عليه وسلم.

تعريف البدعة شرعًا

يوجد أكثر من تعريف شرعي لكلمة البدعة، وتعتبر تلك المعاني العديدة هي غير متناقضة أو مختلفة، بل على العكس تكمل بعضها لتوصل المعنى الشرعي الصحيح للمسلم، ومن تلك المعاني الشرعية:

  • عرف الإمام بن تيمية البدعة بأنها فعل ما لم يأمر به الله ورسوله أمر إيجاب، أو حتى أمر مستحب.
  • قال عنها الإمام الحافظ أنها ما أُحدث مما لا أصل له في الشريعة يدل عليه، أما ما له أصل في الشريعة فلا يعد بدعة.

تعريف البدعة لغةً

بعد أن قمنا بتعريف البدعة شرعًا، ووضحنا علاقة البدعة بالأحكام الشرعية، يجب علينا الآن أن نوضح معنى البدعة في اللغة، ولتعريف البدعة لغةً أكثر من معنى يكون حسب استخدام الكلمة في الجملة كالتالي:

  • البدعة: هي الأمور والأفعال المستحدثة، سواء كان في الدين أو غير ذلك.
  • طلاق البدعة: وهو تطليق الزوج لزوجته ثلاث طلقات في كلمة واحدة.
  • أهل البدع: هم الناس الذين يستحدثون الأفعال الدينية الغير صحيحة.
  • البدعة العلمية: وهي ابتكار أمر جديد في العلم لم يكن موجودًا من قبل.

ننصحك تعريف البدعة شرعًا ولغة وأنواعها وبقراءة: صفات الله تعالى | معانيها وأدلة ثبوتها على الله من القرآن

تعريف البدعة عند بن عثيمين

كما ذكرنا قبلًا أن هناك العديد من التعريفات الخاصة بالبدعة التي وضعها علماء الفقه الإسلامي، ومن هؤلاء العلماء كان العالم بن عثيمين، ويتلخص تعريف البدعة عند بن عثيمين في أنها:

  • التعبد لله بما ليس على النبي صلى الله عليه وسلم، ولا خلفاؤه الراشدون هو بدعة.
  • أخرج بن عثيمين الأمور العادية التي يحكمها تغير الزمان والعرف من حكم كونها بدعة، أي أنه اقتصر لفظ أو وصف البدعة فقط بما يخص التعبد لله سبحانه وتعالى.

تعريف البدعة للشاطبي

الشاطبي هو أحد علماء الإسلام الذين تناولوا تعريف البدعة، وهو لا يختلف كثيرًا عن تعريف المذهب الحنفي، فقد عرف الإمام الشاطبي البدعة بأنها:

  • طريقة مخترعة في الدين، وتشبه الطريقة الشرعية في السلوك، إلا أنها تكون بعيدة كل البعد عن الشرعية.
  • أعطى الشاطبي أمثلة على البدعة منها: أن يعتبر المسلمون يوم ولادة الرسول صلى الله عليه وسلم عيدًا كعيد الفطر وعيد الأضحى.
  • يعتبر الشاطبي أيضًا المبالغة في التعبد لله سبحانه وتعالى بطرق معينة بدعة، وذلك على سبيل المثال كصيام منتصف شهر شعبان.
  • قسم الإمام الشاطبي البدع إلى قسمين، وهما:

البدع الحقيقية: وهي ما لم يدل عليها دليل شرعي من القرآن أو من السنة أو الإجماع، وذلك مثل تحريم ما أحله الله أو العكس.

البدع الإضافية: أي أن تكون لها شائبتان، إحداها مستند إلى دليل فلا تكون بدعة من هذا الجزء، والأخرى يكون لها دليل وسند إما في القرآن أو السنة أو الإجماع، فتكون كالسُنة من هذا الجزء.

لا يفوتك تعريف البدعة شرعًا ولغة وأنواعها و معرفة: اسماء الملائكة واعمالهم ولماذا سميت كل سماء

تعريف البدعة عند المالكية

كان الإمام مالك أشد بغضًا وكرهًا للبدعة، بعيد كل البعد عنها، وكان أحرص الناس على تحذيرهم من الوقوع في خطر البدعة، وفي تعريف الإمام مالك للبدعة:

  • رأى أن الابتداع في الدين مضاد لكمال الشريعة، وينتقص منها ولمن بلغها.
  • قال الإمام مالك محذرًا من البدع (لو أن العبد ارتكب الكبائر كلها بعد ألا يشرك بالله شيئًا، ثم نجا من هذه الأهواء، لرجوت أن يكون في أعلى جنات الفردوس، لأن كل كبيرة بين العبد وبين ربه هو منها على رجاء، وكل هوى ليس هو منه على رجاء، إنما يهوى بصاحبه في نار جهنم.

قد يهمك تعريف البدعة شرعًا ولغة وأنواعها وأيضًا: كيفية سجود السهو

ما هي أنواع البدعة

للبدعة عند الفقهاء أنواع وأقسام مختلفة، من حيث التحريم والمباح، وهناك خمسة أقسام للبدعة كما قسمها الإمام العز بن عبد السلام وهي على النحو التالي:

  • البدعة الواجبة: هي البدعة التي وجودها لا بد منه، مثال على ذلك بعد وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم، قام العلماء بوضع علمي النحو والصرف ليساعد ذلك بضرورة حتمية لتفسير الآيات القرآنية تفسيرًا صحيحًا، فتكون هنا البدعة واجبة وضرورية.
  • البدعة المحرمة: وهي الإتيان بما حرمه الله تعالى، ومثال على ذلك انتشار المذاهب المختلفة، التي تنادي بأفكار عقائدية لا تمت للإسلام بصلة، فتكون تلك بدعة محرمة واجب محاربتها.
  • البدعة المندوبة: مثل إنشاء المستشفيات والمدارس، أي أنه استحداث شيء من القواعد المندوبة في الشريعة الإسلامية.
  • البدعة المكروهة: وهي كتزيين المصاحف.
  • البدع المباحة: مثل قيام المصلين بالمصافحة باليد بعد الانتهاء من الصلاة.

شاهد تعريف البدعة شرعًا ولغة وأنواعها وأيضًا: حق الله على العباد

وبهذا نكون قد وصلنا لنهاية مقالنا، موضحين من خلاله تعريف البدعة شرعًا ولغة وأنواعها عند مختلف الفقهاء، مثل الشاطبي وبن عثيمين والمالكية، كذلك وضحنا أنواعها، وعرفنا الفرق بينها، ونتمنى أن يكون المقال مفيدًا بالقدر المطلوب.

Please follow and like us:

Raima

اللّهم أني استودعتك بلدي فحفظها يا رب 🇪🇬🌹

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى