الاسرة

كيف تعزز وتسريع الشفاء؟

إذا كنت نشيطا / نشيطا كل يوم ، داخل المنزل وخارجه ،
فمن الشائع جدا أن تتعرض لحادث وتصاب.
لحسن الحظ ، فإن معظم هذه الإصابات ليست خطيرة
ويسهل علاجها.
ومع ذلك ، من المهم معرفة الخطوات الأولى التي يجب اتخاذها لعلاج الإصابات
الطفيفة وتجنب العدوى.
ندعوك لاكتشاف هذه الإيماءات التي تتيح لك تسريع شفاء بشرتك بعد الإصابة أو الخدش أو الحرق.

اتخذ الخطوات الصحيحة من البداية


بمجرد إصابتك وبشرتك مفتوحة ، تتعرض للبكتيريا.
هذا يضعف بشرتك ويجعلها غير قادرة على تشكيل حاجز وقائي كما تفعل عادة.
من المهم التصرف بسرعة وتنظيف الجرح بالماء الفاتر أولاً ثم بالمطهر بعد ذلك.

احم الجرح

بمجرد تعقيم الجرح ، ضع في اعتبارك تغطيته بضمادة.
هذه الخطوة مهمة جدًا لأنها تحمي الجرح من البكتيريا والشمس
وأيضًا لأنها تخلق بيئة رطبة ومثالية لتعزيز الشفاء.
من أجل تسريع الشفاء ، تذكر أيضًا تغطية الجرح لمنع الجلد من الجفاف وبالتالي تكوين القشور.

تجنب لمسها وخدشها

عندما يجف الجرح ، قد ترى قشور تظهر مع إحساس غير مريح بالحكة.
من المهم عدم الاستسلام وخدش الجرح ، لأن هذا يمكن أن يبطئ عملية الشفاء ويصيب الجرح.
ضع في اعتبارك وضع كريم مهدئ أو كمادة باردة ولا تنس حماية الجرح بضمادة.

تناول نظامًا غذائيًا متوازنًا

من أجل تعزيز وتسريع التئام الجروح ، من المهم تناول نظام غذائي غني بالفيتامينات
والمعادن والعناصر النزرة.
تفضل الأطعمة الغنية بالزنك مثل المحار وكبد العجل والفيتامينات A و C و B1 و E
مثل الزيوت النباتية والحمضيات والسبانخ.

تجنب التدخين

لا يمكننا أن نقول ما يكفي: التدخين مضر بصحتك!
عندما يكون لديك إصابات ، فمن غير المستحسن أن تدخن لأن السجائر
لا تسمح بالدورة الدموية الجيدة في الجلد وتؤخر الشفاء.

تدليك الجرح

بمجرد إغلاق الجرح ، من المهم تدليك منطقة الالتئام بانتظام باستخدام مرطب أو زيت نباتي.
يعزز التدليك الدورة الدموية ويساعد على تليين وإزالة أي قشرة قد تكونت.
ضع في اعتبارك أيضًا وضع واقٍ من الشمس مع عامل حماية عالي من الشمس لمنع فرط تصبغ الجلد.

لقراءة أيضًا: أسباب عدم الشفاء من الالتهابات المهبلية

ضع كريمًا علاجيًا

ضع في اعتبارك تطبيق علاج للشفاء على الجرح.
يسرع هذا العلاج من التئام الجلد ويخلق حاجزًا ضد البكتيريا ويهدئ الحكة.
يمكنك أيضًا صنع قناعك الخاص لتقليل التندب بخطوة واحدة سهلة.

حافظ على توازنك النفسي

من المهم أيضًا الاهتمام بصحتك النفسية ، من خلال تجنب التوتر وتعلم إدارة مخاوفك.
في الواقع ، تؤثر الهرمونات التي يفرزها أجسامنا عندما نكون تحت الضغط على شفاء الجروح.
لذا خذ وقتك في التأمل وافعل شيئًا تستمتع به.

جلد
ندب

Please follow and like us:

shahira Galal

إذا كان الله معك فإنك لن تفقد شيئًا أبدا، أما إذا لم يكن الله معك فاعلم أنك قد فقدت كل شيء 🌷🌼🌹

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى