قصة عبرت الشط على مودك الحقيقية

يُقال منذ فترة طويلة أنّه في بغداد كانت هناك امرأة أرملة لديها طفل صغير يبلغ من العمر سبعة أشهر، كما كانت تعيش في منطقة قريبة من الشاطئ – نهر دجلة – وفي يوم من الأيام اجتاح هذا المكان فيضان كبير اجتاز قريتها مما أجبر هذه الأم على عبور هذا الساحل للذهاب إلى الشط الآخر من النهر الآمن، كما كانت بحوزة هذه المرأة طفلها الصغير معها أثناء عبورها النهر، حيث قامت برفع ابنها بكلتا يديها فوق رأسها، ثم نزلت إلى الماء وبدأت تصارع أمواج النهر القوية والمتكسرة من قوة الفيضان.

كما كانت الأم في بعض الأحيان تتسلق سطح الماء لتلتقط أنفاسها، وفي بعض الأحيان تغرقها الأمواج وتبقى الأم على هذا النحو وابنها الصغير على رأسها لا يفهم ولا يدرك ما كانت والدته تواجهه ويتألم لإنقاذه، واستمرت الأم تكافح البقاء والنجاة على هذا الحال إلى أن وصلت الأم إلى أرض ضفاف شط النهر أو غيره من الأنهار، حيث حققت هدفها بإنقاذ طفلها الصغير، كما مرت الأيام وكبر الطفل ، وبدأت الأم تعمل على توفير الحياة الكريمة والتعليم الجيد له، وإخراجه من متاعب الحياة.

استمرت الأم على هذا النحو إلى أن كبر الطفل الصغير وأصبح ثريًا، وفي ذلك الوقت أصيب قلب الأم بالصدمة، وذلك حينما أرسل الإبن والدته إلى دار لرعاية المسنين، وذلك لنيل رضاء زوجته التي أصرت عليه ونصحته بذلك وبيّنت له أنّ هذا الفعل أفضل لحال الأم ولهم، كما يُشاع أنّ الأم بدأت في ترديد بعض العبارات الحزينة لهذه “القصيدة” معبرةً فيها حب ها لطفلها الذي كبر ووضعها في دار الرعاية الخاصة بالمسنين.

كذلك ما قامت به من تعب وتضحية من أجل ابنها، وكيف أنّه لم يهتم بكل عذاباتها وحبها ومعاناتها عندما كان طفلاً صغيراً حتى كبر، كما تُبيّن هذه الأغنية أو الأغنية الشعبية العراقية التي اشتهرت وانتشرت في أنحاء العراق والوطن العربي على صوت العديد من الفنانين وأشهرهم المطرب كاظم الساهر.

قصيدة عبرت الشط على مودك
تتمثل أبيات قصيدة عبرت الشط على مودك فيما يلي:

  • عبرت الشط على مودك
  • وخليتك على راسي
  • كل غطة أحس بالموت
  • وبقوة أشهق أنفاسي
  • كل هذا وقلت أمرك
  • أحلى من العسل مُرك
  • وين تروح أروح ويَّاك
  • بس لا تجرح إحساسي
  • عبرت شاطئ أحلامك
  • بتضحيتي وسهر ليلي
  • ولا مرة قلت ممنون
  • وانا المنهدم حيلي
  • قول..إيش قصرت وياك
  • وِش.. تطلب بعد اكثر
  • على صدري تنام الليل
  • أقول مرتاح ونا أسهر
  • أمُرْ عيوني بعيونك
  • وأنت عيونك لغيري
  • فضَّلتك على روحي
  • وضاع ويَّاك تقدري!.

لكنّ الذي قام بإضافة المزيد من الكلمات المستوحاة من القصة إلى هذه الأغنية هو المبدع عزيز الرسام، واسمه الأصلي عزيز أربيح عبيد علي من مدينة الناصرية في العراق، كما يتميز أسلوب الكاتب عزيز رسام بأنّه أسلوب متعدد المواهب في الرسم والتصميم والخط وكتابة السيناريو والتكوين والشعر، كما اشتهر بكتابة بعض قصائد كاظم الساهر منها: كيف ودعتك يا عزيزتي، وعبرت الشاطئ لمصلحتك، من لدغته أفعى، لا يا صديقي، ومررتني من خلال الألم وآخرين.

كاتب قصيدة الشط على مودك الحقيقية

يُعد كاتب قصيدة الشط على مودك الحقيقية هو عزيز الرسام، كما أنّ اسمه الأصلي هو عزيز أربيح عبيد علي من مواليد مدينة الناصرية عام 1950 م، كما أنّه من عشيرة الحجام في حي سوق الشويخ، وهو متزوج وله اربعة اولاد: مهند، وعلي، وهديل وهند، كما يتصف عزيز بأنّه موهوب أكثر في الرسم والتصميم والخط، وهو كاتب من سينا ​​روست، وملحن، وأصبح شاعرًا بالصدفة، كما أتم دراسته الإبتدائية في مدرسة الكاظمي الإبتدائية في مسقط رأسه.

عاش عزيز حياة مريرة بسبب الفقر والعديد من المشاكل الأسرية، كما عاش عزيز فترة من الضياع في بداية مراهقته، ولكن كل هذه الظروف تمكنت من جعله شاعر مهم في عالم الاغاني العراقية والعربية، كما تميز عزيز بشهرته في كتابة بعض أغاني كاظم الساهر ومنها “شلون أودعك يالعزيز”، و”عبرت الشاطئ علي مودك”، “واللي تلدغة الحية” ، وكذلك أغنية لا يا صديقي، وأغنية مشيتني بدرب الالم، وآخرون لكاظم الساهر وكذلك لمهند محسن.

حصل عزيز مؤخرًا على شهادة من المعهد العالي للطباعة وفنون الجرافيك بسيدني، ورغم معاناة ووقاحة الحياة، تمكن عزيز الرسام من تجاوز الحواجز والسير على الخط الصحيح في معهد بيت التراث الوطني في مساكن بغداد التابعة لوزارة الثقافة والاعلام، وبعد ذلك تم اختباره واعتماده من قبل الفنان الراحل الكبير الراحل عطى صبري مدير عام بالتراث الشعبي، وبعد ذلك تم تعيينه في نفس المنزل كمصمم للفنون الشعبية والسجاد اليدوي.

كما تم استدعاؤه في عام 1979 لخدمة الاحتياط، ولكنّه خرج مصابًا بإصابة خطيرة ولم يمنعه ما حدث، حيث قام عزيز برسم سطر آخر في حياته مليئًا بالحيوية والنشاط، وانفجرت أغنيته الشعرية المتراكمة، وأصبح مشهورًا بين عشية وضحاها وعارض أسلوبه، إلا عبور الشاطئ والوصول إلى الشاطئ الآخر مما جعله يصطاد بسهولة في شباك الصيادين المهرة، لقد زاد الظلم من جراحه وسيسترخي في أعماقها إلى يومنا هذا.

بالإضافة إلى الألم والعذاب الذي يعاني منه في زنزانة المنفى المتجمد، وكأنّ عزيز كان على علم بغربته عندما كتب هذه الكلمات:

  • عابر سبيل أصبحت والوهن شاده بالي
  • غير الحزن ما شفت والغربة شلت حالي
  • عزت عليه العشرة وتذكرت أغلى الناس
  • أتعبني طول السفر وحركني اغرب إحساس
  • ارجع وشوف أصحابي و أغفى أ بحضن أحبابي
  • وشكي آلم ترحالي عابر سبيل

يتميز المبدع عزيز الرسام بأنّه يسترشد بفكرة وقوة الصور الشعرية،

فهو غير مقيد بالأوزان وبحار ذات اتجاه واحد، حيث ينعكس على أسلوبة الرقص بفرح على كل ألحان الشعر الجميل،

ولا يخلو عرينه من الإبداع طالما ينعم بدفء الحياة الإلهية، ويعتبر من أهم أعمال الشاعر المبدع عزيز الرسام)مع الفنان المتألق الكبير (كاظم الساهر): لأيا صديقي،

وعبرت الشط، كما يوجد بين عزيز رسام وبين فنانين عراقيين وعرب عدة أعمال جميلة أشهرها صوت الفنان المبدع “مهند محسن”.

كما كانت الأغنية كالأتي عزيز بس بالاسم، ولاليلي ليل أولا صبح لصلاح عبد الغفور ونبع ذلك عن عمل فني جميل،

وغيرهم ممن غنى قصائد عزيز رسام، كما أعلن عزيز الرسام في إحدى المقابلات الصحفية أنّه

يود أن يبيّن قيصر الغناء العربي كاظم الساهر للجمهور في عبرت الشط على مودك.


إنّ أغنية عبرت الشط على مودك تدور حول تضحية أم عراقية وعربية لكنّ الأغنية عُرفت على أنّها قصة حب ومغازلة من عاشق لمحبوبته، ولكن مع كل ذلك فهي في كلتا الحالتين أغنية مؤثرة تفاعل وتواصل معها النّاس وأنتجت بتاريخ 1989، كما أنّها من ألحان الفنان العظيم “كاظم الساهر”.