الطب البديل

فوائد مذهلة لحشيشة الهر على الصحة وتحسين النوم

خلق الله تعالى الكون ليكون متناغماً، فلكل مخلوق أو زرع غرض وغاية،
وكلما تعمقنا أكثر في فوائد النباتات في مختلف البيئات، اكتشفنا أن أغلب المشاكل التي نعاني منها،
لا بد أن يكون لها علاج وحل في الطبيعة، ومن هذه النباتات، جذور الفاليريان أو ما يسمى بعشبة الهر،
وتنمو هذه العشبة في أوروبا وأجزاء من آسيا،
وقد تم استخدامها تاريخياً في العصور اليونانية والرومانية القديمة كمسكن ومهدئ،
ويمكن أن يصل طولها إلى أكثر من
6 أقدام وتتميز برائحتها القوية، وزهورها الوردية أو البيضاء.
ولحشيشة الهر العديد من الفوائد الصحية ومنها:
  1. قد تساعد في علاج الأرق ومشاكل النوم

  2. وصف ممارسو طب الأعشاب جذر حشيشة الهر لعلاج الأرق وصعوبة النوم لعدة قرون،

فقد أظهرت الدراسات التي أجريت أن جذر حشيشة الهر قد يساعد الناس على النوم بشكل أفضل،
ويظن العلماء أن السبب في فعالية هذه العشبة هو احتوائها على كمية حمض جاما أمينوبوتيريك
والذي يعتبر ناقلًا عصبيًا، حيث يمنع جاما أي نشاط في الجهاز العصبي غير مرغوب فيه.

  1. إدارة القلق والتوتر

  2. استخدم الممارسون الطبيون هذه العشبة لعلاج أعراض القلق في القرن السادس عشر،

حيث تظهر الأبحاث أن جذر حشيشة الهر قد يكون له بالفعل تأثير في إزالة القلق،
حيث تظهر الدراسات الأولية أن حمض الفاليرينك قد يكون العنصر الفعال في التخلص من مشكلة القلق.

  1. التخفيف من الهبات الساخنة

  2. أظهرت إحدى الدراسات أن أخذ جذر حشيشة الهر ساعد في تقليل شدة وتواتر الهبات الساخنة

لدى النساء في انقطاع الطمث، حيث تسبب الهبات الساخنة التعرق وسرعة ضربات القلب
بسبب التغيرات في الهرمونات وقد تساعد حشيشة الهر في التحكم في هذه الهبات.

  1. الحد من أعراض ما قبل الحيض

  2. تعد أعراض ما قبل الحيض مشكلة شائعة لدى 90٪ من النساء في فترة الحيض

وتعاني بعض النساء من متلازمة ما قبل الدورة الشهرية والتي تؤثر
على قدرتهن على عيش حياة طبيعية،

وقد تشمل أعراض المتلازمة السابقة للحيض ما يلي:
  • الانتفاخ
  • التهيج
  • التشنجات
  • صداع الراس
  • ألم في الظهر
  • تورم وألم الثديين
  • التعب المفرط
  • قلق
  • كآبة
  • تقلب المزاج
  • الرغبة الشديدة في تناول الطعام

وقد أظهرت إحدى الدراسات أن تناول جذر حشيشة الهر
قد يقلل من شدة الأعراض الجسدية والعاطفية لمتلازمة ما قبل الدورة الشهرية.
وتتوفر حشيشة الهر عادةً على شكل مكملات غذائية أو يمكن أن تتوفر
على شكل شاي أو كبسولات وتختلف الكمية التي يمكن تناولها من قبل الأشخاص
حسب العمر ولكن تتراوح تتراوح عادةً بين 400-900 ملليجرام،
وينصح المعالجون بالأعشاب باستخدام حشيشة الهر فقط لمدة 2-3 أسابيع
ثم أخذ استراحة لمدة زمنية قبل البدء مرة أخرى، ويجب أن تقومي باستشارة الطبيب قبل تناولها.

Please follow and like us:

yasmen

كما شهرزاد.. حكت لتُبقي نفسها على قيد الحياة، أكتبُ لأبقِى نفسي على قيد الحياة. إنّني مع كلّ نصٍّ أكتبه أكتشف حقيقة أخرى مخبأة في داخلي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى