الاسرة

ارقام نسبة حركة الحيوان المنوي ومعانيها

ارقام ومعاني نسبة حركة الحيوان المنوي

يقوم البعض بعمل اختبار للخصوبة حيث عندما يحدث الجماع لمدة عام و دون وسائل للحماية دون حدوث حمل، لذا يتم عمل تحليل كامل للسائل المنوي حتى تكتشف المشكلة والعلاج وتحكي أعداد الحيوانات المنوية غير الطبيعية جزءا فقط من القصة .
لا يعتمد تحليل السائل المنوي فقط على حجم السائل المنوي و لكن أيضا يحكم من خلال إذا كان يحتوي علي نسبة مرتفعة أو منخفضة


من الحيوانات المنوية ولكن التحليل يشير إلى جودة الحيوانات المنوية وحركتها

و سرعتها أيضا للتأكد من سلامة الجهاز التناسلي للذكر وإليكم النسب الطبيعية.

  • ما هي النسبة الطبيعية للانجاب عند الرجل؟ يكون الحجم الإجمالي للسائل المنوي
  • هو 2 إلى 4 مل م، وإذا كان أقل من ذلك تشير إلي مشكلة
  • في إنتاج السائل المنوي أو أنه قد يكون لدى المريض مشكلة في البروستاتا .
  • عدد الحيوانات المنوية الطبيعي هو من 40 مليون إلى 300 مليون حيوان منوي لكل مليلتر،
  • ولكن ليس من الطبيعي إذا كان عدد الحيوانات المنوية أقل من 15 مليونا،
  • يمكن أن يكون عدد الحيوانات المنوية من 20 مليون إلى 30 مليونا و هو من الممكن
  • أن يحقق الحمل ولكن هذا في حالة أن باقي العوامل المطلوبة تحققت أيضا وتكون سليمة.
  • الحركة والسرعة للحيوانات المنوية من الممكن أن تكون من 40 ٪ إلى 50٪ تتحرك
  • وهي الحركة المطلوبة للحمل ويجب أن تكون جودة الحركة من 0 إلى 4 حيوانات
  • تكون 2 يتحرك بالسرعة المطلوبة على وأقل من ذلك يكون مشكلة.
  • المعدل الطبيعي للصرف هو 4 ٪ و يجب أن يكون لها شكل طبيعي للسباحة
  • والتلقيح عن طريق استخدام اختبار مورفولوجيا كروجر،
  • وهو اختبار صارم وتكون النتيجة الطبيعية هي 14 ٪ أو أكثر من الحيوانات المنوية
  • رؤوس، ويجب أن تكون ذات شكل طبيعي.
  • الإسالة تكون النتيجة الطبيعية هي تشير إلي حدوث فك السائل المنوي المتخثر خلال 20 دقيقة من القذف ،
  • وقد تكون هناك مشاكل مثل التميع ويحدث هذا بسبب مشاكل في الحويصلات المنوية أو ارتفاع مستويات خلايا الدم البيضاء.
  • الفركتوز المنوي وهو هذا الاختبار يكشف عن وجود انسداد أو تشوهات.

أعراض انخفاض الحيوانات المنوية

عندما تقل نسبة الانجاب الطبيعية عن الرجال تكون العلامة المتعارف عليها بالتأكيد انخفاض الحيوانات المنوية هي عدم القدرة على الإنجاب

أما باقي العلامات مثل الجودة أو الحركة أو أي عوامل أخري فلا يمكنها معرفتها لعدم وضوحها .
هناك أيضا مشاكل تحدث مثل:

  • خلل الكروموسومات الوراثي.
  • عدم التوازن الهرموني.
  • أوردة الخصية المتوسعة.

هناك الحالة التي تعيق مرور الحيوانات المنوية في ظهور علامات وأعراض مثل:

  • حدوث مشاكل في الوظيفة الجنسية.
  • انخفاض الدافع الجنسي أو صعوبة الحفاظ على الانتصاب وهو ما يسمى ضعف الانتصاب.
  • حدوث ألم أو تورم منطقة الخصية.
  • قلة شعر الوجه أو الجسم أو ظهور أية علامات أخرى مثل حدوث خلل في الكروموسومات أو الهرمونات.

عليك زيارة الطبيب إذا كنت:

  • غير قادر على الإنجاب بعد مرور عام من الجماع المنتظم وبدون أي وسائل للحماية.
  • إذا كان لديك مشاكل في الانتصاب.
  • انخفاض الدافع الجنسي أو وجود مشاكل أخرى في الوظيفة الجنسية.
  • الشعور بألم عدم راحة.
  • إذا كان لديك تورم في الخصية.
  • إذا كان لديك تاريخ في وجود مشاكل الخصية أو البروستاتا،
  • وإذا قمت بإجراء جراحة في الفخذ أو الخصية أو القضيب أو كيس الصفن.

تأثير انخفاض نسبة الحيوانات المنوية

يؤثر انخفاض الحيوانات المنوية على 90% من مشاكل العقم التي تحدث للذكور وأيضا ضعف الحركة يؤثر بشكل أساسي، وتصل نسبة الذكور المصابين

بالعقم بين 60 إلي 80% .
لكن تختلف نسبتهم من بلد إلي أخري و تكون نسبة الذكور المصابة بالعقم في الولايات المتحدة 10% حسب الإحصائيات

وقد تم تصنيفهم بأنهم عقماء لعدم قدرتهم على الإنجاب بعد مرور سنة على الجماع بدون وسائل حماية.
يصيب العقم حوالي 40 إلى 50 % من حالات العقم تصيب 7 % من الرجال ويكون ذلك بسبب انخفاض السائل المنوي

مما يؤدي إلي انخفاض في عدد الحيوانات المنوية أو حتى قلة النطاف وأيضا ضعف حركة الحيوانات المنوية وأيضا شكلها غير الطبيعي أو حتي مسخ النطاف.

حركة الحيوانات صفر

إنتاج الحيوانات المنوية أولا تبدأ الحيوانات المنوية في السير الخصيتين وتوجد الخصيتان خارج الجسم لأن الحيوانات المنوية حساسة للحرارة ودرجة الحرارة داخل الجسم مرتفعة ولا تستطيع الخلايا المنوية العيش بها .
ثم تطور الحيوانات المنوية داخل نظام من الأنابيب الدقيقة وهي الأنابيب المنوية، ثم تصبح بشكلها المتعارف عليه الذي يشبه الشرغوف برأس وذيل ولكنها تكون عبارة عن خلايا مستديرة صغيرة.
عند تعرضهم لهرمونات الإنجاب ينضجون و يتطورون ويتم التحكم في هذه الهرمونات وإنتاجها بواسطة الغدة النخامية وأيضا الخصيتين،

ثم يحدث نضج الحيوانات المنوية.
تستمر الحيوانات المنوية بالنضوج لعدة أسابيع إلى أن تنتقل الحيوانات المنوية إلى البروستاتا ومن ثم إلي مجري البول إلي أن تصل إلي القضيب

ويوجد أسفل غدة البروستاتا مباشرة توجد غدتان هما الغدد البصلية الإحليلية أو غدة كوبر وهي التي تفرز سائلًا

يبطل حموضة الإحليل المتبقية من التبول السابق حتى تتمكن من مرور الحيوانات المنوية خلالهما.
هذه دورة الحيوانات المنوية الطبيعية ولكن في بعض الحالات

تسمي فقد النطاف أي لا يوجد أي إنتاج الحيوانات المنوية ومن أنواع فقد النطاف:

  • أولا فقد النطاف قبل الخصية

هي عندما تكون المشكلة هرمونية وتتعلق بالغدة النخامية وهذا ما يسمى بفشل الخصية الثانوي ولا تنتج الغدد الصماء

في الدماغ المزيج الصحيح من المواد الكيميائية لتحفيز نمو الحيوانات المنوية بشكل صحي.

  • فقد النطاف الخصوي

يحدث عندما تكون المشكلة داخل الخصيتين وفي هذه الحالة تنتج الخصيتان هرمون التستوستيرون أو لا تستجيب الخصيتان الهرمونات

التي تفرزها الغدد الصماء أو قد يكون هناك خطأ في التطور الخلوي للحيوانات المنوية

مثل فقد النطاف في الخصية ويكون هذا في حالة فشل الخصية الأولى.
أما فقد النطاف بعد الخصية وتكون المشكلة هي انسداد وضعفا في القذف مثل القذف المرتجع وهو ما يحدث عند عودة السائل المنوي

والحيوانات المنوية إلى المثانة بدلا من الخروج من مجرى البول أثناء القذف أو حدوث انسداد في البربخ.

  • فقد النطاف الانسدادي

يحدث عندما لا تتمكن الحيوانات المنوية من الدخول إلى السائل المنوي أو القذف بسبب انسداد أو مشكلة في القذف

وأيضا يحدث فقد النطاف غير الانسدادي عندما يكون السبب سبب هرموني

وهو بشكل أساسي يسبب مشكلة أو إذا حدثت مشكلة في نمو الحيوانات المنوية .

Please follow and like us:

shahira Galal

إذا كان الله معك فإنك لن تفقد شيئًا أبدا، أما إذا لم يكن الله معك فاعلم أنك قد فقدت كل شيء 🌷🌼🌹

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى